رئيس جديد لجهاز المخابرات والامن في السودان.. والمعارضة تتطالب بمحاكمة البشير

رئيس جديد لجهاز المخابرات والامن في السودان.. والمعارضة تتطالب بمحاكمة البشير
رئيس جديد لجهاز المخابرات والامن في السودان.. والمعارضة تتطالب بمحاكمة البشير
أعلن المجلس العسكري في السودان، مساء الأحد، إعفاء السفير لدى واشنطن وهو رئيس سابق لجهاز المخابرات والامن النافذ في البلاد. وقال المتحدث باسم المجلس الفريق ركن شمس الدين الكباشي للصحافيين: "قرر المجلس العسكري اعفاء محمد عطا المولى السفير السوداني بواشنطن".

كذلك أعلن الكباشي تعيين رئيس جديد لجهاز المخابرات والأمن الوطني بعد استقالة رئيسه السابق. وقال إنّ "رئيس المجلس العسكري عيّن الفريق أبو بكر مصطفى رئيساً لجهاز المخابرات والأمن الوطني".


في المقابل، طالب تجمع المهنيين السودانيين الذي أطر التظاهرات ضد النظام المجلس العسكري الانتقالي، بنقل السلطة "فوراً" إلى حكومة مدنية جديدة تعمل على محاكمة الرئيس المخلوع عمر البشير.

كما طالب التجمع في بيان بـ"الشروع فوراً بتسليم السلطة إلى حكومة انتقالية مدنية"، داعياً إلى القبض على عمر البشير ومدير جهاز أمن النظام المستقيل صلاح قوش والسابق محمد عطا والأسبق نافع علي نافع وقطبي المهدى، وقادة حزب المؤتمر الوطني" وتقديمهم للعدالة.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى ترجيح الخيار الرئاسي الثالث يتصدر جدول أعمال “الخماسية”

معلومات الكاتب